ฆﻗﮯﺴﮯﻣﮯﻪﻭﻧﮯﺼﮯﻴﮯﺑﮯฆ


[center]

اخى الزائر / اختى الزائره

اهلا ومرحبا بكم فى منتدى قسمه ونصيب

لرؤية اقسام المنتدى يرجى منكم التسجيل اولا

اخى الزائر اسعدتنى بمرورك وستسعدنى اكثر بمشاركتك



[/center]


منتديات قسمه ونصيب هو منتدى مصرى لكل المصريين والعرب به كل اخبار الفن والسياسه وكل مايخص الحياه
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 من هو منصور حسن المرشح لرئاسة الجمهوريه وهل سيكون رئيسا لمصر بعد كره مبارك له وحب السادات له

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
סּﺟﮯﻧﮯﺔﺍﻟﮯﻓﮯﺮﺪﻭﺳﮯסּ

avatar

عدد المساهمات : 248
تاريخ التسجيل : 19/02/2012

مُساهمةموضوع: من هو منصور حسن المرشح لرئاسة الجمهوريه وهل سيكون رئيسا لمصر بعد كره مبارك له وحب السادات له   الجمعة مارس 09, 2012 2:23 am

وقد أكد منصور حسن أن هناك قوى سياسية تدعمه في السباق الرئاسي ، وقال حسن "قررت الترشح وهناك قوى تدعمني لن أكشف عنها في الوقت الراهن.. وهي قوى داخل البرلمان وخارجه" ، ورفض الإفصاح عما إذا كان ينوي جمع 30 ألف توقيع من مؤيديه أم أنه سوف يلجأ لتأييد 30 برلمانياً .
وكانت بعض الصحف أشارت إلى أن الجماعة تتفاوض فعلاً مع المستشار طارق البشري و منصور حسن لحث أحدهما على الترشح، أما بخصوص السلفيين فقد نفى د. عبدالمنعم الشحات، المتحدث باسم الدعوة السلفية استقرار السلفيين على دعم ترشيح المستشار حسام الغرياني رئيس مجلس القضاء الأعلى أو طارق البشري .. وعندما سئل عن منصور حسن قال " هو محل احترام من الشعب المصري والقوى السياسية، ولكن ليس من الحكمة أن نعلن الآن من هو مرشح الجماعة ، وفي النهاية الشعب هو الذي سيختار".
ورغم إعلان حزب الوفد تأييده الرسمي للمرشح عمرو موسي .. لكن الوفد سبق منذ أشهر وطلب من منصور حسن الترشح تحت اسم الحزب ، وبالتالي فربما تكون هناك حسابات أخرى خاصة لو وصل الاثنان لجولة الإعادة مثلاً ، كما إن لقاءات المجلس العسكري ومنصور حسن من ناحية .. وقرار حسن استمرار المجلس الاستشاري حتى نهاية الفترة الانتقالية رغم مطالبة كل أعضائه بالاستقالة من ناحية أخري ، هي مؤشرات أيضاً على عدم صحة مقولة إن الفريق أحمد شفيق هو مرشح العسكر كما كان يوصف ، أيضاً هناك تأكيدات بأن سبب تراجع عمر سليمان عن الترشح للرئاسة هو ضغوط من المجلس العسكري لأنهم لن يؤيدوه إذا كانت المنافسة مع منصور حسن .
وخلال الشهرين الماضيين اشتعلت بورصة الترشيحات لمنصب رئيس الجمهورية على الساحة السياسية، وخاصة بعد سيطرة الإخوان على مجلسي الشعب والشورى ، وطبعاً نضع في الحسابات أيضاً أن انتخابات الرئاسة ستكون قبل أيام من النطق بالحكم في قضية مبارك يوم 2 يونيو القادم .
وبعيداً عن كل الحسابات السابقة .. مشوار منصور حسن نفسه جدير بالتأمل لأنه ربما يكون السياسي الوحيد الذى ظل 30 عاماً فى الظل ومغضوباً عليه ثم يعود علي رأس السلطة وبالتوافق بين الجميع ، وهو من مواليد محافظة الشرقية لأسرة ريفية متوسطة ، وقرر والده أن يرسله للدراسة في كلية فيكتوريا بالإسكندرية، ثم سافر منصور حسن إلي لندن لمدة عام ليحصل علي شهادة تؤهله لدخول الجامعة، ثم عاد ليدرس العلوم السياسية في كلية التجارة جامعة القاهرة ، وشغل منصب وزير الإعلام والثقافة عام 1979 ليكون الوزير الخامس الذي يجمع بين وزارتي الإعلام والثقافة، ثم تم تعيينه في عام 1981 وزيرًا للرئاسة والإعلام والثقافة في وقت واحد، وكان السادات يستعد لإصدار قرار اختياره نائبا له، بديلا عن مبارك، لكن مقتل السادات حرمه من ذلك المنصب ، وظل حسن بعيداً عن الحياة العامة طوال حكم مبارك وحتى قامت ثورة 25 يناير ليطل من جديد على الحياة السياسية ويصبح رئيسا للمجلس الاستشاري .
ولابد هنا أن نتوقف عند نقطة مهمة وهي أنه على مدار نحو 4 أشهر .. أصدر المجلس الاستشارى جملة من
ويعتمد المراهنون على شخص منصور حسن على عدة معايير أهمها أنه المدني الوحيد – بين المرشحين – الذي يحظي بعلاقة قوية بالمجلس العسكري تتيح له التفاهم معهم خلال مرحلة تسليم السلطة ، خاصة وأنه صاحب عبارة " المجلس العسكرى متواضع ويعلم الواقع ولا يستعلى على الموقف، وجاد فى معرفة الحقائق " .. كما إنه المرشح الوحيد الذى أعلن عقب ترشيح نفسه بدقائق عن اختياره لنائب له عند فوزه بانتخابات الرئاسة وهو اللواء سامح سيف اليزل ، قائلاً "إنه لم يكن بينهما أى حوار مسبق وقد زارنى سيف اليزال برفقة منى مكرم عبيد فى منزلى وطالبونى بالترشح للرئاسة، وفى هذه الجلسة اكتشفت شخصيته القوية الجادة وهو خبير إستراتيجى، وطالبته بأن يساعدنى فى تلك المهمة وقلت له: "إذا كنت تريدنى الترشح للرئاسة فأنا أريدك نائبا لى"، وقد اخترت اللواء سيف الليزل نائبًا لكونه خبرة عسكرية لا يستهان بها" ، وحول مدى إمكانية دعمه من الإخوان فى انتخابات الرئاسة قال منصور حسن "هناك حالة من الارتياح من جانب الإخوان لدعمى ولا أخفى عليكم أنه كانت تأتينى رسل وكنت أبحث معهم وأشوف هل الإخوان يؤيدوننى أم لا، واستشعرت أنه لا يوجد اعتراض على ترشحى للرئاسة، والرسل التى كانت تتحدث مع الإخوان كانوا يقولون عنى: |والله منصور حسن رجل محترم"، وقلت: |سأنزل لأرى الأمر وأنا معتمد على الله ثم الشعب" .. بل وحتى المنتقدين لكبر سنه – من مواليد 10 فبراير1937 – مردود عليهم بأن عمرو موسي أكمل 75 عاماً وأحمد شفيق عمره 72 عاماً .. بل وحتى محمد البرادعي لو كان أكمل المشوار فهو تعدي السبعين .
وقد قال عنه الدكتور علي السمان في مذكراته «أوراق عمري»، التي صدرت العام قبل الماضي : من الصعب أن أتكلم عن الإعلام المصري دون أن تكون لي وقفة خاصة مع الوزير الأسبق منصور حسن، خصوصا أن هذا الرجل جاء إلي منصبه بفكر شاب وأسلوب قائم علي الحوار والنقاش والإقناع، وكان مختلفا بشكله ومظهره ومضمونه. ويبدو أن السمان لخص بذكاء ملامح وسمات أصابت الهدف مباشرة لأن كل من يقترب من منصور حسن الذي شغل وزيرا للإعلام والثقافة وشؤون الرئاسة في آخر عهد السادات يعرف قدر هذا الرجل ودوره الوطني في المواقع التي شغلها، ويعتبر حسن أحد أبرز أعضاء «نادي الصامتين» فهو معروف بصمته، لكن غير المعروف علي وجه التحديد ما إذا كان صمته الطويل، والذي لم يخرج عنه إلا قليلاً، طواعية منه أو مفروضا عليه، مثله مثل عشرات الشخصيات والرموز البارزة في مصر، ووفقا لبعض المقربين منه فإن الرجل آثر الابتعاد بعد خروجه من السلطة عن كل شيء يمكن أن يورط اسمه أو ينال منه.
وكشف الدكتور محمود جامع الذي كان أحد المقربين من الرئيس الراحل أنور السادات أنه لم يكن يطلع زوجته السيدة جيهان التي كانت تعرف بسيدة مصر الأولي علي قراراته المهمة وأسرار الدولة «فقد كان لها دولتها وشلتها وأهدافها بمنأي عنه، وأنها كانت " تتجسس عليه بمعرفة سكرتيره الخاص فوزي عبدالحافظ وتسببت في تقديم نائبه حسني مبارك استقالته احتجاجا علي صلاحيات منحت لوزير الدولة لشؤون رئاسة الجمهورية منصور حسن علي حسابه" ، و يصف جامع، منصور حسن بأنه " شخصية ممتازة ورجل محترم لا يستطيع أحد أن يقول عنه شيئاً.. محب للسادات تماما ومكث معه بالفعل مدة طويلة" .
القرارات والتوصيات نالت رضاء غالبية القوى السياسية على الساحة، ويقال أن المجلس العسكرى لم يرفض أى توصية صدرت عن المجلس الاستشارى برئاسة منصور حسن ، مما جعل هجوم النخبة السياسية على "الاستشارى" شبه منعدمة، لوقوف أعضائه إلى جوار مطالب الشعب، خاصة فى أحداث وزارة الداخلية، عندما أعلنوا نيتهم عن الاستقالة الجماعية، وفى مقدمتهم منصور حسن، ما لم يتوقف نزيف الدماء فى محيط الوزارة، وهو ما تحقق بالفعل، حيث خشى المجلس العسكرى من الاستقالة، ويصبح فى مواجهة مع القوى السياسية مباشرة.ram.org.eg/Media/News/2012/3/8/2012-634668202012264839-226.jpg" border="0" alt="" />
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
من هو منصور حسن المرشح لرئاسة الجمهوريه وهل سيكون رئيسا لمصر بعد كره مبارك له وحب السادات له
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
ฆﻗﮯﺴﮯﻣﮯﻪﻭﻧﮯﺼﮯﻴﮯﺑﮯฆ  :: جريده قسمه ونصيب الاخباريه-
انتقل الى: